لنشر عملك بالمدونة Ahmedtoson200@yahoo.com



الاثنين، 19 مارس 2018

"الخراف لا تأكل القطط" قصة للأطفال بقلم: خالد جمعة

الخراف لا تأكل القطط
خالد جمعة
أريد أن أخبركم قصةً حدثت معي قبل شهرين... ولكن عليكم أن تنظروا حولكم، لتتأكدوا أنه لا يوجد أحد كبير يسمعنا، نحن الصغار نفهم بعضنا، أما الكبار... فهم يفكّرون دائماً أنهم يفهموننا.

I would like to tell you a story that happened with me two months ago. But you have to look around and make sure that no elders can hear us.  We (the children) understand each other, adults always think they understand us.



كما ترون صورتي، أنا القطُّ الذي على الشمال، نعم هذا أنا ذو الذيل الطويل الذي أجلس في الزاوية، بقية القطط في الصورة هم أمي وأخي الكبير وأبي..

 As you see in the picture, I am the cat on the left, yes it is me with the long tail sitting in the corner. The other cats in the picture are mum, my elder brother and dad.



القصة بدأت عندما جاء خروف وعائلته ليسكنوا في البيت الذي يقع في آخر الشارع، لم أتصور أن الخروف يمكن أن يخيف أبي وأخي وأمي إلى هذه الدرجة...

The story began when a sheep and his family came to live in a house at the end of the street, I have never imagined that sheep could make dad, brother and mum that much afraid.



ثم أنا لا أعرف ما هو الخروف. أعرف فقط أنه عندما يتحدث يقول: مااااء.

But then, I do not know what the sheep is?!, I just know that when he wants to talk he says “Maaaa”.



فجأة، أغلق أبي باب البيت، ومنعنا أن نخرج لأن الخراف يمكن أن تلحق بنا...

Suddenly, my father locked the door of the house and prevented us from leaving it because “sheep could chase us”!



كان أبي يتكلم مع أمي وأخي في موضوع الخراف لفترات طويلة، وأنا جالس وحدي أشعر بالملل.

Dad, mum and elder brother used to talk for hours and hours about sheep while I sat alone feeling bored.



أصبح ممنوعاً عليّ أن أقول حتى ميااو واحدة، وممنوع أن ألعب بكرة الصوف التي أحبها...

I was prevented from saying even one “Miaaaw”, or playing with my wool ball that I love…



حتى لعبتي التي صنعتها لي أمي على شكل فأر لم يسمح لي أبي أن ألعب بها... حتى لا أصدر صوتا يجعل الخراف تنتبه لوجودنا.

I was forbidden even to play with my mouse toy that mom made for me… so as not to make any noise that might attract the attention of the sheep.



أصبحت أكره الخراف دون أن أعرف لماذا، وبصراحة هم لم يفعلوا لي شيئاً.

I started to hate sheep, without knowing the reason, although honestly they have never hurt me before.



وفي يوم، سمعتُ شيئاً تحت شباك غرفتي يقول: مااااااء. مااااااء... فتسلقت الشباك ونظرت إلى الخارج: كان الخروف الصغير إبن جيراننا يأكل العشب تحت الشباك...

لم يكن شكله مخيفاً كما حلمت به، بل بدا ظريفاً، ففتحت الشباك فتحة صغيرة وقلت: مياو...

رفع رأسه ونظر إليّ وابتسم، وقال: مااااء..

One day, I heard a sound “maaaa’ maaaa’" below my room's window… I climbed over and looked outside. Our neighbor’s little sheep was eating grass, he  was not as horrible as I thought, he seemed to be nice.

I opened my window a little bit and said: “Miaaaw”

He raised his head, looked at me and said " Maaaaa"



جريتُ بسرعة إلى أبي لأخبره، فنظر إليّ بغضب وقال: أنت لم تسمع كلامي وتكلمت مع الخروف، ماذا سنفعل لو أكلك الخروف؟

I ran quickly to my dad to tell him, but he stared at me angrily and said “you disobeyed me and talked to the sheep, what shall we do if he eats you?”



قلت: لكنه يا أبي يأكل العشب...

قال أبي: يجب عليك أن تسمع كلامي دون أن تناقش.

But dad, he eats grass, I said

dad replied: you just listen to what I say without arguing



أبي لا يعرف أنني أمنع نفسي من اللعب حين يكون نائماً، وأرفض أن آكل قبل أن يأتي ونأكل معاً، دائما أسكت عندما يكون غضباناً.

Dad does not know that i never play while he is sleeping,and i refuse to eat before he arrives, so that we eat together, and whenever he is angry i never utter a word.



ذهبت إلى غرفتي وقبل أن أدخلها سمعت صوتاً ينادي: إلحقوني.. ساعدني يا جاري القط.. مااااء..

أتعرفون ما هذا الصوت...

I went to my room and before entering I heard a voice yelling, help, help, rescue me my neighbor cat, Maaaa

do you know who's voice it was???



كان جارنا الخروف الكبير هارباً من بيته لأن فأراً دخل إلى مطبخه...

It was the eldest sheep, running away from a mouse that entered his kitchen



ذهب أبي وطرد الفأر من بيت جارنا الخروف، وبعدها أصبحنا أصدقاء مع عائلة الخروف...

My dad went over to our neighbor's house and drove the mouse away. and so we became friends with the sheep family



ورجعت ألعب وأقول مياااو كما أريد. والأهم من هذا كله أنني اكتشفت أن الخراف لا تأكل القطط.

I could play again and say miawwwwwwwww as i wanted.

Most importantly,  I discovered that “sheep never eat cats”.



هل تعرفون:

بالأمس سكنت عائلة جديدة من الخيول في حارتنا...

خاف أبي وأغلق أبي الباب مرة أخرى، وبدأ في الصراخ من جديد...

You know what!!

yesterday a new family came to live in our neighborhood ,a family of horses.

My dad got scared once more and locked the door, and started screaming all over again.