لنشر عملك بالمدونة Ahmedtoson200@yahoo.com



السبت، 17 أغسطس، 2013

"الكلمة العجيبة " قصة للأطفال بقلم: صبحي سليمان



الكلمة العجيبة
صبحي سليمان
دق الجرس وبدأ يوم دراسي جديد؛ ودخلت جموع التلاميذ الفصل؛ وكُلِ جلس علي مقعده وأخرج كتاب اللغة العربية؛ ومع جلوسهم دخلت المعلمة؛ وصبحتهم برقة؛ وكتبت كلمة كبيرة علي السبورة؛ وأشارت لهاني قائلة :
ـ هل تستطيع قراءة هذه الكلمة يا صغيري ؟
حاول هاني القراءة ولكنها كلمة صعبة وكبيرة؛ فقال بتلعثم :
 ـ دي دي دي.
ثُم توقف ونظر للمعلمة قائلاً :
ـ لا أستطيع قراءة هذه الكلمة يا معلمتي؛ إنها كلمة صعبة جداً.
أشارت المعلمة لأحمد وهي تقول :
ـ هل تستطيع قراءتها يا أحمد ... ؟!
حاول أحمد القراءة؛ ولكنه في النهاية قال :
ـ ديمو ... ديمو ... ديمو ...
ونظر للمعلمة بصعوبة قائلاً :
ـ يا لها من كلمة صعبة.
جلس أحمد؛ ونظرت المعلمة لمحمد وهي تقول :
ـ هل تستطيع أنت يا محمد ... ؟!
وقف محمد علي الفور وهو يقول :
ـ ديموقطارية.
هُنا بدأ التلاميذ يتفهمون الكلمة؛ ورفع أحدهم يده ليتحدث؛ فابتسمت المعلمة؛ وقبل أن تُشير له بالحديث ارتفعت يد تلميذ ثاني؛ فثالث؛ ولكن فجأة صاح إبراهيم بصوت مرتفع قائلاً :
ـ أنزلوا أيديكم جميعاً ... لقد عرفتها ... إن الكلمة هي ( ديموقراطية ).
نظرت المعلمة بغضب لإبراهيم الذي تحدث بدون إذن وهي تقول :
ـ بالطبع إن الكلمة هي ديموقراطية ... ولكن ما فعلته ليس له علاقة بالديمقراطية يا إبراهيم؛ فمعني كلمة ديمقراطية يا صغاري هو ألا تفرض رأيك علي الآخرين؛ بل يجب أن تستمع للرأي الآخر.
فهم إبراهيم معني الكلمة ونظر لمُدرسته قائلاً :
ـ فهمت معني الكلمة؛ وسأكون ديمقراطي مع أصدقائي.

ليست هناك تعليقات: