لنشر عملك بالمدونة Ahmedtoson200@yahoo.com



الجمعة، 20 يناير، 2017

"الحاسب الآلي" قصة للأطفال بقلم: السيد شليل

الحاسب الآلي
 بقلم: السيد شليل
كانت حنين ابنتي تنظر، إلى الإعلان الموجود، على شاشة التلفاز وتقول لي: أنه يشبه الحاسوب، الموجود في غرفة، التكنولوجيا بمدرستها.
اشتريه لنا يا أبى!
قالت هذه الكلمات، وهي تبتسم فيوجهي، فهيالحيلة، ولها دلالها.
قررت أن أشترى لها حاسوبا شريطة أن تعلمنيعليه، ما تعلمته،
من أخصائيالتكنولوجيا، فيمدرستها وقداتفقنا علىذلك وشرط قبول الاتفاق منها أن نتبادل الأدوار،
وأسمع كلامها، وانفذه.
كان المندوب قد أكمل مهمته عندمانادانا فتجمعنا أمام شاشة
الحاسوب،التى رأيت عليها أشكالاكثيرة وحروفا أجنبية،
لم ألتفت لشرح المندوب عن قوة الجهاز،ومركته،ولكن الشيء
الوحيد الذى ظللت مركزا عليه هو وجه ابنتيحنين الذى كانت
تكسوه الفرحة بحصولها على حاسوب مثل الذى كانت تراه،
في مدرستها.
اطمئن المندوب وأيقن أنه قد أتم مهمته على الوجه الأكمل.
مددت له بثمن الحاسوب، وأنا أنظر ناحية ابنتي حنين،
ومازال وجهها تكسوه حمرةجميلة من أثر الابتسام..
قالت ليأنها: كانت تذهب مع زملائها إلى حجرة التكنولوجيا،
بالمدرسة اسبوعيا،ويبدأ الأخصائيفي شرح مكونات الحاسوب،
قطعة قطعة..
(شاشة العرض)
قال لنا الأخصائى،أنها موصلة بكابل، يعرض من خلاله الصورة.
وضغطت حنين ،على زر في اسفل الشاشة فأضاءها.
تهلل وجهها فرحا.
(الصندوق الكيسة).
يحمل بداخله كل مكونات الحاسوب ،مثل الرامه،والبوردة،والهاردسك،والباور،الذى وظيفته،
توصيل الكهرباء لها.
ضغطت على زر في مقدمة "الكيسة “،فخرج منها جزءا بهدوء،
قالت لي أن اسمه :سي دى،ووظيفته وضع الاسطوانات داخله،
حتى تعمل وتعرضما عليها..
(لوحة المفاتيح).
لوحة مستطيلة الشكل إلى حد ما بيضاء اللون بها أزرار كثيرة،
يخرج منه سلك، عندما وصلته أضاءها بدأت تضغط على الأزرار،
فيصدر صوت غير مفهوم لي.
(الفأرة).
قطعة صغيرة،فى حجم كف اليد مسكتها ،ووصلت سلكها بمؤخرة،
الكيسة فخرج منها ضوء، ظهر لي من بين أصابع حنين.
كانت هذه هيالمكونات الأساسية يا أبى،كما قالها لنا أخصائي
التكنولوجيا.
 هززت رأسي لها واناأضحك ولم أتكلم بكلمة..

هناك تعليق واحد:

السيد شليل يقول...

أشكرك أ.أحمد طوسون.دمت مبدعا